Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

الصفحات

Classic Header

{fbt_classic_header}

Popular Posts

المواد الأخيرة

latest

"حالة هلع وخوف بعد إزالة تركيا جزء من الجدار العازل مقابل الدرباسية" بالصور والفيديو مراسلنا يتابع الوضع

مراسل شبكة الجيوستراتيجي للدراسات تقود الاستخبارات التركية حرب خاصة على اهالي شمال شرق سوريا , وتستغل جميع الظروف لتستخدمها ضد ابناء المنطقة...

مراسل شبكة الجيوستراتيجي للدراسات
تقود الاستخبارات التركية حرب خاصة على اهالي شمال شرق سوريا , وتستغل جميع الظروف لتستخدمها ضد ابناء المنطقة , وفي سياق الحرب الخاصة عمدت يوم امس الجمعة وسائل اعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي على نشر " أكذوبة جديدة " وهي ان اهالي بلدة الدرباسية يعيشون حالة من الهلع والخوف بسب اكذوبة اخرى وهي "تحركات تركية على الحدود " مقابل البلدة التي تعيش في حالة من الامن والاستقرار التام.
تقوم تركيا وبأليات مدنية منذ نحو اسبوعين وتحضيراً لقدوم فصل الشتاء , بحفر مجاري مياه الامطار على طول الحدود بين تركيا وسوريا وخاصة في ريف درباسية الغربي والشرقي , حيث تقوم آليات الحفر التركية بإزالة اجزاء من الجدار العازل , وتقوم بحفر مجاري الامطار ووضع مجاري مصنوعة من الاسمنت , ثم اعادة الاتربة إلى مكانها وبالتالي اعادة الجدار العازل إلى وضعه السابق , اي اغلاق تلك الثغيرات التي تعمد تركيا إلى فتحها في الجدار بشكل مؤقت لحين الانتهاء من اعمال فتح ممرات المياه.
وقامت تركيا يوم امس بازالة كتلتين اسمنتيتين من الجدار العازل مقابل مدينة الدرباسية في الجهة الشرقية من المدينة , وتابع مراسل شبكتنا "الجيواستراتيجي للدراسات" تلك العملية وقام بتصويرها , حيث يظهر آلية "باكر " وهي تقوم باعمال الحفر في المنطقة وذلك لفتح ممرات مياه الامطار التي تقوم بها تركيا على طول الحدود , وذلك دون ان يكون هناك اي تواجد عسكري للجيش التركي بالقرب من الحدود.
مراسلنا اكد بأن تلك الانباء التي تحدثت عن وجود تحركات عسكرية وصفت من قبل وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بأنها "مريبة" بالقرب من الحدود السورية - التركية عند بلدة درباسية هي عارية عن الصحة تماماً وليس هناك اي تحركات عسكرية تركية في المنطقة برمتها حتى اللحظة.
مراسلنا اكد ايضاً بأنه لا يوجد اي خوف او هلع في صفوف الاهالي في البلدة لانهم يدركون بان الاعمال التي تقوم بها تركيا هي روتينية وليس لاي عمل عسكري كما يتم الترويج له من قبل دائرة الحرب الخاصة التي تعمل على ضرب الاستقرار في مناطق الادارة الذاتية.
وتجدر الاشارة إلى أن هناك معبرين عسكريين على طرفي المنطقة التي تقوم تركيا باعمال فتح ممرات مياه الامطار في بلدة الدرباسية , بالاضافة إلى قرب تلك التحركات من المعبر على الحدود بين الجانبين.



ليست هناك تعليقات