تركيا والمجموعات المسلحة للإئتلاف يعترفون بتوطين عوائل العراقيين في رأس العين/ سري كانيه - Geo-Strategic

إعلان فوق المشاركات

تركيا والمجموعات المسلحة للإئتلاف يعترفون بتوطين عوائل العراقيين في رأس العين/ سري كانيه

تركيا والمجموعات المسلحة للإئتلاف يعترفون بتوطين عوائل العراقيين في رأس العين/ سري كانيه

شارك المقالة
خاص/ شبكة الجيوستراتيجي للدراسات
نشر ما يسمى بـ"المجلس المحلي لرأس العين " التابع للاحتلال التركي يوم امس الثلاثاء16.12.2020، صورة من داخل المدينة يظهر فيها عدد من نساء داعش بالزي "الشرعي للتنظيم" وهم ينتظرون الحصول على مساعدات مقدمة من منظمات تركية تابعة للحزب الحاكم.
ويظهر في الصورة التي تم نشرها من قبل "المجلس المحلي لرأس العين" عدد من نساء داعش وهم يقفون في طابور للحصول على مواد غذائية تقدمها منظمات وجمعيات تركية لهم في سري كانيه , وذلك كنوع من الدعم التركي لعناصر التنظيم المتواجدين في المدينة , كما تضمن المنشور اعتراف رسمي من الاحتلال التركي واذرعه من "السوريين" توطين نازحين من العراق ممن فروا من مخيمات عين عيسى والهول في مدينة سري كانيه.
"المجلس المحلي لرأس العين" التابع للأحتلال التركي يعترف بتوطين نازحين من العراق في سري كانية
وقال "المجلس المحلي " بأن ما يسمى بـ"مديرية السوسيال والخدمات الاجتماعية" بالتعاون مع منظمتي "AFAD و İNFAK" التركية قامت بتوزيع 100سلة غذائية للاجئين العراقيين بمدينة رأس العين" , وهذا ما يعتبر اعتراف رسمي بوجود عناصر داعش من الجنسية العراقية تم توطينهم في المدينة بعد تهجير سكانها عند غزوها قبل اكثر من عام.
وفي سياق متصل حصل مراسل شبكتنا "الجيوستراتيجي للدراسات" من شهادات حية من مدينة سري كانية , تؤكد بان يتواجد في المدينة نساء من تنظيم داعش ممن تم تهريبهم من مخيم "الهول" شرق الحسكة ومن ريف دير الزور الشرقي، حيث دخلوا إلى مدينة سري كانيه/ رأس العين من خلال كتيبتي "سلطان مراد" و "أحرار الشرقية" وبإشراف من الاستخبارات التركية وذلك عبر الطريق الدولي M4. 
يذكر أن مرتزقة "الجيش الوطني السوري " التابع للائتلاف السوري المعارض الذي يعتبر المجلس الوطني الكردي جزء منه ويتبع لتركيا قد رفعوا علم تنظيم "داعش" في تظاهرة بمدينة سري كانيه/ رأس العين في 25 تشرين الأول/ أكتوبر الفائت على خلفية تصريحات الرئيس الفرنسي "أيمانويل ماكرون" اثارت جدلاً بسبب الاسأة للاسلام.
وغزت تركيا ومرتزقة الجيش الوطني في التاسع من شهر تشرين الأول/ اكتوبر 2019 , مدينة سري كانيه , واحتلها بعد تهجير سكانها واستخدام الاسلحة المحرمة دولياً بحقهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان اسفل المشاركات

ضع إعلان متجاوب هنا

هيئة التحرير ( وجهة نظر )

مجلة " الفكر الحر "

أخبار وإستكشافات علمية

إصدارات الجيوستراتيجي

شبكة الجيوستراتيجي للدراسات GSNS

مشروع يختص بالتحليل السياسي والأبحاث والدراسات الإستراتيجية، وقراءة وإستشراف الاحداث، ويسعى إلى تعزيز فهم متوازن وواقعي للمصالح الإستراتيجية الكردية في الشرق الأوسط، إلى جانب المساهمة في نشر القيم الديمقراطية وحقوق الإنسان والحرايات.

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

GEO STRATEGIC NETWORK FOR STUDIES....... Aproject devoted to political analysis, research and strategic studies, and reading and anticipating events, and seeks to promote a balanced and realistic understanding of Kurdish strategic interests in the Middle East, in addition to contributing to the spread of democratic values, human rights and freedoms.

حمل تطبيقنا من Google Play

شاركنا النقاشات على Clubhouse

البحث في الموقع

زيارة الموقع هذا الشهر