Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

الصفحات

Classic Header

{fbt_classic_header}

Popular Posts

المواد الأخيرة

latest

اخر تطورات جبهة تل تمر التي تتعرض لقصف تركي عنيف وصمت روسي تام وما علاقتها باحداث قامشلو

خاص/ شبكة الجيوستراتيجي للدراسات مقتل 4 مرتزقة لـ"الجيش الوطني في جبهة زركان / أبوراسين في انفجار لغم بعربتهم تقصف تركيا مرتزقتها من &q...

خاص/ شبكة الجيوستراتيجي للدراسات
مقتل 4 مرتزقة لـ"الجيش الوطني في جبهة زركان / أبوراسين في انفجار لغم بعربتهم
تقصف تركيا مرتزقتها من "الجيش الوطني السوري " التابع لـ"الائتلاف السوري المعارض الذي يعتبر المجلس الوطني الكردي جزء منه ريف تل تمر ومحيط القاعدة الروسية على مدى الايام الثالثة الماضية وكثفت من القصف اليوم الجمعة.
قصفت القوات التركية ومرتزقة "الجيش الوطني السوري" فجر يوم الاربعاء 6 كانون الثاني بشكل عنيف قرى الداراة والمحّل وقبور قراجنة بالاسلحة الثقيلة والصواريخ , انطلاقاً من القاعدة التركية في الداودية ومواقع المرتزقة بريف زركان وابو راسين المحتلتين , كما شمل القصف محيط القاعدة الروسية , وكان ذلك تحت انظار المروحيات الروسية التي كانت تحلق فوق سماء المنطقة بشكل مكثف اثناء القصف التركي.
كما قصفت تركيا يوم الخميس 7 كانون الثاني قرية دراراة ليلاً ما تسبب بتدمير 3 منازل للاهالي الذين نزحوا عن القرية جراء القصف التركي المستمر على منازلهم.
وصعدت تركيا اليوم الجمعة من قصفها العنيف على قرى الواقعة بريفي تل تمر الشمالي والغربي حيث شمل القصف قرى الكوزلية، تل اللبن، أم الخير، والمحل هذه القرى غرب تل كما تعرضت القرى الشمالي وهي الدارا وخشمان وام الكيف وقبور القراجنة ومحيط القاعدة الروسية لقصف مدفعي وصاروخي عنيف , وسط صمت تام من القاعدة الروسية في المباقر والتي تبعد عن تل تمر 2 كلم والتي من شأنها مراقبة وقف الانتهاكات التركية المستمرة بحق ابناء المنطقة.
وتسبب القصف التركي ومرتزقة "الجيش الوطني على محطة الكهرباء , بالاضافة إلى سقوط قذائف على خطوط التوتر وانهيار 3 ابراج , الى انقطاع الكهرباء بشكل كامل عن بلدة تل تمر والقرى المحيطة بها.
وفي سياق متصل , انفجر لغم ارضي بسيارة عسكرية تابعة لمرتزقة "الجيش الوطني السوري" بالقرب من قرية الاسدية بريف ابو راسين الشمالي , وتسبب الانفجار بمقتل 3 مرتزقة , فيما حاول الرابع الفرار من المنطقة تم قتله قنصاً من قبل مقاتلي سوريا الديمقراطية, كما استهدف مقاتلي قسد المرتزقة الذين حاولوا لثلاث مرات سحب جثث قتلاهم من المنطقة.
ويرى المراقبون لشأن شمال شرق سوريا , بان عمليات القصف التركية والصمت الروسي , يأتي كنوع من الضغط على الادارة الذاتية والاسايش وقوات سوريا الديمقراطية لتقديم التنازلات بما يخص الازمة المستمرة في قامشلو بين قوات النظام من طرف والادراة الذاتية من طرف ,والتي لا تزال مستمرة حيث بدأت الازمة عندما اقدمت قوات النظام على اعتقال مقاتلين من الاسايش , وردت قوات الاسايش باعتقال عناصر من قوات النظام في المدينة , وما تبعها من اشتباكات مؤقتة عند حاجز حلكو في قامشلو بين قوات النظام والاسايش.
08.01.2021

ليست هناك تعليقات