Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

الصفحات

المواد الأخيرة

latest

عروض مميزة في مهرجان يكتا الخامس للمسرح في إقليم الجزيرة بشمال وشرق سوريا/روجآفا

بقلم: الأديب والشاعر جان إبراهيم المسرح صفحة جميلة في الادب واول الفنون بل فن راقي واسرع وسيلة لنقل الفكر والصورة للمتلقي باعتبار اننا لا نم...

بقلم: الأديب والشاعر جان إبراهيم
المسرح صفحة جميلة في الادب واول الفنون بل فن راقي واسرع وسيلة لنقل الفكر والصورة للمتلقي باعتبار اننا لا نملك نقادا يبنون، بل نملك لغة هدامة باسم النقد. ولكننا نجد اليوم ارقى العروض على خشبة مسارحنا، لوكانت تلك العروض في بعض المجتمعات المتقدمة لامتلأت صفحات الاعلام بتلك المشاهد تقديرا للاداء والتميز الذي نشاهده اليوم. 
اما مقارنة بسيطة بما يحصل هنا من تجريح وتقزيم وتهديم ما تم بنائه بجهود وعرض العضلات باسم النقد يدل على اننا خارج مفهوم النقد الذي يعني التحليل والتفصيل والتقييم، اي البناء الحقيقي وعلى اسس سليمة وعلى العكس من ذلك شاهدنا عروضا اثبتت لنا قدرتهم على اجتياز العوائق والوصول الى المراكز العليا وبأبسط الادوات والقدرات المتواضعة. 
في مهرجان المسرح لهذا العام لم اتوقع ان اشاهد عرضا يليق بالمهرجان لكنني شاهدت عروضا ابكتني وابهجتني حيناً وفرضت علي ان اكتب وبكل فخر عن تلك الفرق المشاركة، والتي شدتني الى تلك التفاصيل المذهلة، حقيقة أصبحت مقتنعا باننا نملك اليوم مسرحا ومسرحيين ممثلين ومخرجين بل منعطفا يبشر بحاضر ومستقبل يليق بالاسم والشهرة ومنافسة جريئة على خشبة مسارح العالم. 
اليوم تأثرت بعرض فرقة ليلون عن احداث عفرين الجريحة والاداء الرائع ومن القلب اشكرهم واشكر جميع الفرق المشاركة وكل من ساهم بانجاح هذا المهرجان " مهرجان يكتا الخامس للمسرح برعاية هيئة الثقافة في اقليم الجزيرة " وتحت شعار "صرخة واشوكاني" اختتم فعالية مهرجان يكتا هركول الخامس الذي اقيم في مركز محمد شيخو للثقافة والفن في قامشلو. وذلك بحضور المئات من محبي الفن والمسرح واعضاء المراكز الثقافية والفنيه. 
بداية تم تقديم عرض مسرحي من قبل فرقة عفرين "آفرينرين هيفي" تحت عنوان "العودة" وأيضاً فرقة الرقة مسرحية شعبية تحت عنوان "خيال الظل" ومن ثم قدم الفنان رودي اردل والفنان دانيش بوطان مجموعة من الاغاني. وبعدها تم عرض سنفزيون عن حياة الشهيد يكتا هركول. ليقوم بعدها لجنة التحكيم الخاصة بالمهرجان بتقديم ثلاث شهادات تقديرية لكل من: 1_حميدي العبوسي في مسرحية "المادة الثالثة" 2_هيلين سليم في مسرحية "السلام في أجنحة الطيور" 3_فرقة تولهلدان يا خوسر في مسرحية "الصرخة". كما توجت مسرحية "الأرواح المحترقة" كأفضل نصّ مسرحي ومنحت جائزة أفضل إعداد مسرحي لمسرحية "المادة الثالثة" وجائزة أفضل سينوغرافيا لمسرحية "السلام في أجنحة الطيور". أما جائزة أفضل ممثلة بدور أول كانت من نصيب هيفيدار شيخ سعدون في مسرحية "Venasîn" كما نال جائزة أفضل ممثل بدور أول رابرين حسن كلكاوي في مسرحية "الأرواح المحترقة". أما جائزة أفضل ممثلة بدور ثانٍ فحصلت عليها لورين أحمد، كما نال جائزة أفضل ممثل بدور ثانٍ أيضاً محمد سعيد يوسف في دور الشاويش. فيما نال الكاتب لمسرحية Venasîn"" محمد رسول جائزة أفضل إخراج، أمّا جائزة أفضل عرض مسرحي فكانت من نصيب مسرحية "القائم مقام الجديد". كما قدمت لجنة التحكيم جائزة خاصة للعمل الجماعي لمسرحية "الأبواب". وفي النهاية أختتم المهرجان بعقد حلقات الدبكة بين الحضور.

ليست هناك تعليقات