Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

الصفحات

Classic Header

{fbt_classic_header}

Popular Posts

المواد الأخيرة

latest

عدنا إلى المربع الأول في جنوب كوردستان .. يالله صفق ..زعرد .. شلك لي لي

بقلم رئيس التحرير : إبراهيم كابان للكرد مآسات في شهور الخريف كما آذار، وإذا كانت تحاك كل المؤامرات والحروب ضد الشعب الكردي من قبل م...


بقلم رئيس التحرير : إبراهيم كابان

للكرد مآسات في شهور الخريف كما آذار، وإذا كانت تحاك كل المؤامرات والحروب ضد الشعب الكردي من قبل محتلي كردستان في شهور آذار، فإن شهور الخريف أيضاً لها أثرها على التاريخ الكردي من باب الحرب على كردستان إلى جانب خيانات الكرد للكرد، وركوبهم على ظهر دبابات الاعداء لضرب بعضهم.
خريف عام 1996 ركب بشمركة الرئيس البارزاني على دبابات المقبور صدام حسين وهاجمت ودخلت هولير منتصرين .. وقاموا بإعدام 700 بيشمركه لحزب الطالباني خارج مدينة هولير مع حرق المستشفيات وقتل الجرحى.. ووقع خلال 4 سنوات من الحرب الأخوية اكثر من 7 الاف شهيد من البيشمركه ونزوح مليون مدني.
خريف عام 2017 ركب بيشمركة أولاد الرئيس الراحل جلال الطالباني ظهر دبابات نظام العبادي الطائفي ومرتزقة الحشد الإيراني التي أستغلت خيانة الكرد لبعضهم، وهاجمت كركوك وطاردت بيشمركة الرئيس مسعود البارزاني..فوقع مئات الشهداء وبلغ النزوح مليون كردي من المناطق المتنازع عليها. مما فقد الكرد 51% من إقليم كردستان العراق – المناطق المتنازع عليها.
بعد 21 سنة وبعدد الشعاع الموجود في شمس العلم الكردي، تتكرر نفس الاحداث، بقيادة نفس الشخصيات، وعودة المصالح الإيرانية التركية للتحكم في دهوك والسليمانية، وتقسيمها لهجوياً وسياسياً.. والله يستر من الاقتتال الأخوي؟؟
ويبدأ مع ذلك نفس الاتهامات بين الطرفين، انت خاين .. لالا انت خاين .. انت هربت ببيشمركتك من كركوك .. طيب أنا هربت انت ليش ما حاربت وليش سلمت باقي المناطق.. ونفس الجماهير التي تصفق للطرفين، صفقت في الأمس ومجدتهم لبطولاتهم في خيانة بعضهم وقتل الكردي - للكردي ..
نحن امة معجزة ولا نتربى إلا بمعجزة .. لدينا التاريخ يتكرر بنفس الأحداث ولا نتعلم منها أبداً .. ومآسينا تتجدد على يد قادة يصفق لهم الدواب ...
البعض يلومني لماذا أذكر الشعب الكردي بهذه المآسي والتاريخ والدماء؟؟..  ولكنهم لا يعرفون إن المآسي هي نفسها لم تتغير ابداً، وتتكرر وتتطور، وبعد 21 سنة اخرى ستعود نفس القصص ونفس الحكايات.. انها الدورة الكردية التاريخية منذ 2550 سنة..
كل الذين يصفقون لهذا .. لأن ذاك خان اليوم .. هم أنفسهم صفقوا لهذا الخائن عندما خان ذاك في الأمس..
نعم إنهم شعب الطبل والمزمار .. معععع بععععع .. الخيانة أصبحت فيه مجداً وبطولة وانتصار.. مععع بعععععع .. متى نستيقظ من سكرتنا .. فأسكب كأسي وأسكب ودعني أسكر لأنسى ..

22.10.2017

ليست هناك تعليقات