Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

الصفحات

Classic Header

{fbt_classic_header}

Popular Posts

المواد الأخيرة

latest

فريق الجيوستراتيجي على الوسائل الإجتماعية يطلق هشتاك: معاً لدعم مبادرة الوحدة الكردية

في تمام الساعة ثامنة بتوقيت روجآفا – شمال سوريا، أطلق فريق الجيوستراتيجي على الوتس آب والوسائل الإجتماعية هشتاك: معاً لدعم مبادرة KN...




في تمام الساعة ثامنة بتوقيت روجآفا – شمال سوريا، أطلق فريق الجيوستراتيجي على الوتس آب والوسائل الإجتماعية هشتاك: معاً لدعم مبادرة KNK من أجل توحيد الصف الكردي في روجآفا ( #معاًلدعممبادرةKNKêمنأجلتوحيدالصفالكرديفيروجآفا ) . وتأتي هذه المبادرة الداعمة لجهود المؤتمر الوطني الكردستاني KNK الذي بدأ قبل يومين في روجآفا – شمال سوريا بالتحضير لإجتماع أو مؤتمر للاطراف الكردية في سوريا، وعلى أسرها أطلق مبادرة وحدة الصف الكردي وضرورة توحيد الجهود من اجل صناعة جبهة كردية وطنية في مواجهة المخاطر التي تهدد المنطقة الكردية من قبل الاحتلال التركي الذي يهدد بغزو هذه المناطق خدمة لأجندتها المعادية لما تم إنجازه في هذه المنطقة من أمن وأمان على يد الكرد وقوات سوريا الديمقراطية المشكلة من جميع المكونات في روجآفا وشمال سوريا.
وتأتي هذه جهود كضرورة مرحلية في مواجهة المخاطر التي تحدق بروجآفا اولا، وإمكانية توحيد الموقف السياسي من أجل الاستحقاقات القادمة على المستوى السوري والدولي، لا سيما وإن التهديدات التركية التي تحاول من خلال حشد قواتها وعتادها إلى الحدود مع شمال سوريا – روجآفا والحديث حول حرب طاحنة لتدمير كل إنجازات روجآفا على المستوى السياسي والعسكري، وإحتلال المنطقة دون رادع دولي واضح، وفي المقدمة تهديد الوجود الكردي، لأن حجم الحقد الذي يحمله الاتراك وكذلك المجموعات المتطرفة والعنصرية التي تم تدريبها من قبل الاستخبارات التركية بعد قضائها على الثورة السورية وتسليم جميع المناطق التي كانت تسيطر عليها المجموعات المسلحة إلى النظام السوري مقابل احتلال المنطقة الكردية غربي الفرات، وتطبيق الفصل العنصري وحرب الإبادة والتغيير الديمغرافي الذي طال مقاطعة عفرين والقرى والبلدات الكردية بين جرابلس والباب وإعزاز، خير مثال على طبيعة الحرب الخاصة التي يقودها الاتراك ضد الشعب الكردي، مستغلين الظروف الدولية والوضع السوري الداخلي، وترخي المواقف الدولية.
لذا كان يجب أن يدرك الشعب الكردي بكل تنظيماته السياسية إن حجم المخططات التي تدير حول روجآفا والشعب الكردي يهدد بإبادته وإخراجه من مناطقه وفق عمليات التتريك والتعريب، لهذا فإن أي جهد من اجل توحيد الحركة السياسية الكردية يجب تثمر بإتحاد قوتها، على مبدأ وجود كتل سياسية منافسة لخدمة الشعب والقضية مقابل وجود قوة عسكرية واحدة فقط، بعيدا عن المحصصات الحزبية التي يحاول بعض الاطراف خارج البلاد إثارتها لصالح اجندات خاصة.
وهو ما وجده فريق الجيوستراتيجي، ومجموعتها على الوتس آب المشكلة من مجموعة محللين وإعلاميين وناشطين، والوسائل الإجتماعية التابعة للشبكة، من ضرورة دعم هذا الجهد الذي أعلان عنه الاخوة في KNK وهو دافع كافي للبدأ ببعض التحركات الإعلامية لدعم المبادرة.
وقد دعى فريق الجيوستراتيجي جميع الناشطين والإعلاميين والمتابعين على المواقع الألكترونية وشبكة التواصل الإجتماعية والإعلامي المرئي، إلى دعم هذه المبادرة بكافة السبل المتاحة من اجل إنجاح عملية الوحدة والإتحاد المنشودة في روجآفا.

فريق الجيوستراتيجي على الوتس آب والوسائل الإجتماعية
02.01.2019

ليست هناك تعليقات