Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

الصفحات

المواد الأخيرة

latest

مراسل شبكتنا يرافق الأهالي في ملاحقة كلاب أطلقه الاحتلال التركي على ريفي درباسية وعامودا(+ صور وفيديو)

خاص/ شبكة الجيوستراتيجي للدراسات بعد إنتشار خبر إفلات السلطات التركية لأكثر من 100 كلب في الأراضي السورية بين مدينتي عامودا ودرباسية، ونشرت ...

خاص/ شبكة الجيوستراتيجي للدراسات
بعد إنتشار خبر إفلات السلطات التركية لأكثر من 100 كلب في الأراضي السورية بين مدينتي عامودا ودرباسية، ونشرت شبكتنا الخبر، قام مراسلنا بجولة ميدانية إلى قرية خرزة الواقعة بريف عامودا على الطريق الواصل بين قامشلو والدرباسية،  وذلك للتحقق من قضية ادخال تركيا كلاباً الى الاراضي السورية عبر معبر فتحته تركيا سابقاً في الجدار على الحدود بين البلدين. وتقع قرية الخرزة غرب مدينة عامودا بنحو 16 كلم وهي تقع على الحدود مع تركيا عند النقطة صفر. وفتحت السلطات التركية نهاية العام الماضي معبر في الجدار العازل في تلك النقطة، حيث تم رصد كلاب ادخلتها تركيا اليلة الماضية الى القرية. 
وبحسب احد ابناء القرية ويدعى "خضر " الذي رافق مراسلنا في تفقد القرية وريفها، فأن تركيا قامت بفتح البوابة بعد منتصف ليلة الاثنين - الثلاثاء , واطلقت نحو 100 كلباً الى الاراضي السورية. واكد "خضر " بأن البعض من تلك الكلاب تحمل حلقات حول رقبتها لونها أخضر، وبعضها بيضاء اللون، وشكك خضر بانها قد تكون اجهزة تنصت، حيث بدأت القرية بمتابعة هذه الكلاب وقتلها، ويتم رصدها ومتابعتها. ولفت بأنهم تمكنوا من قتل 4 كلاب حتى اللحظة وهي كانت تهاجم القرية اثناء توجههم للحقول في ساعات الصباح الاولى. ودعى خضر الجهات المختصة في الادارة الذاتية إلى اتخاذ التدابير اللازمة من اجل التخلص من هذه الكلاب التي ادخلتها تركيا للاراضي السورية لغايات مجهولة حتى اللحظة. 
كما افاد مصدر مطلع من بلدة زركان / أبو راسين شرق سري كانية، بأن الاحتلال التركي قام بالخطوة ذاتها في ريف زركان , حيث اطلقت كلاباً "مسعورة" في المنطقة لغايات عدائية ضد المدنيين والأهالي.






ليست هناك تعليقات